السبت , مارس 23 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية / بلاغات وبيانات / ازيلال.. بيان توضيحي رئاسة وأعضاء الاغلبية بالمجلس الجماعي لاكودي نلخير

ازيلال.. بيان توضيحي رئاسة وأعضاء الاغلبية بالمجلس الجماعي لاكودي نلخير

بيان توضيحي

ردا على  رسالة نشرت من طرف أعضاء المعارضة بجماعة أكودي نلخير إقليم أزيلال على أحد المواقع الالكترونية  2018 والتي كانت مليئة بالمغالطات ، فان رئاسة وأعضاء الاغلبية بالمجلس الجماعي لاكودي نلخير  يردون بالتوضيحات التالية تنوير اللرأي العام :

بالنسبة لدورة 07 فبراير 2018 والمتعلقة بالدورة العادية لشهر فبراير فنؤكد على أحقية كل عضو داخل المجلس أن يبدي رأيه بكل حرية وديمقراطية أمافيما يتعلق ببرمجة فائض الميزانية  فليس هناك ما يصطلح عليه بمنهجية إصلاح المسالك ونذكر في هذا الصدد بان اقتراح البرمجة جاء عن طريق السيد رئيس المجلس طبقا للمادة 183 من القانون التنظيمي 113-14 وتم عرضها على أنظار لجنة المالية التي يبقى دورها استشاريا و لا يمكن أن تحل محل المجلس الجماعي في اتخاذ المقررات طبقا للمادة 30 من القانون التنظيمي 113 14 المتعلق بالجماعات  .

أما اصطلح عليه من طرف المعارضة بالعوائق والاكراهات التي تعطل عمل المجلس فإننا نطلب من المعارضة أن تحدد للرأي العام بدقة هذه العوائق والاكراهات، علما أن القانون التنظيمي افرد لكل طرف اختصاصاته ، فالمجلس الجماعي يبرمج ويصادق ، والرئيس ينفذ  .

   أما القول بان الرئيس يبرمج حسب أهوائه فهذا نوع من عدم الإلمام بالقوانين المنظمة لعمل المجلس الجماعي لان البرمجة تبقى خاضعة لمقررات المجلس ولتأشيرالسلطة الإقليمية ،  فكيف يعقل أن يبرمج الرئيس وتقوم السلطة الإقليميةبالتأشير على ذلك دون مراعاة القوانين الجاري بها العمل .

أما ما تعلق بالعبارات الفضفاضة من قبيل ممارسة الضغوطات على الأعضاء للتصويت و عدم الاكتراث بمراسلة المعارضة وتهميش لجنة المرافق العمومية والخدمات و ممارسة الإقصاء والتهميش للدواوير التي تمثلها المعارضة ، فنطلب تقديم الأدلة  على ذلك ، أمابالنسبة لرئاسة المجلس فتتوفر على الأدلة التي تفندأقوالالمعارضة ، حيث أن المادة 28 من القانون التنظيمي 113-14 تسمح لجميع اللجان على مستوى الجماعة  بعقد اجتماعاتها و أنشطتها  ورفع تقاريرها إلى رئاسة المجلس ، إذن فلا مجال هنا للحديث عن تجميد عمل اللجان .

وبخصوص التأخر في إصدار المحاضر لثلاث دورات متتالية،فإننا نسجل أنكاتب المجلس هو المسئول قانونا عن تحرير محاضر الجلسات بكل أمانة الشيء الذي لا يتوفر في كاتب مجلس جماعة اكودي نلخير الذي اكتفى بتدوين تدخلات المعارضة وقفز على تدخلات وردود الرئيس ومن اصطف معه ،وبذلك يكون قد خالف المادة 47 من القانون التنظيمي 14 113 و المادة 88 من النظام الداخلي مما يعتبر زورا و تمت مكاتبته بذلك وتنبيهه كما تحتفظ رئاسة المجلس بحقها في رفع دعوى قضائية في هذا الشأن .

أما الحديث عن كسر البلوكاج الذي يعطل عمل الجماعة فان المعارضة استعملت كلمة تمرير دون علم بمعناها الدقيق فالحديث عن  تمرير نقط بجدول الأعمال معناه أنالأغلبية رافضة لهذه النقط مع العلم أن رئيس المجلس دعاإلى عقد دورة استثنائية وليس إلى الموافقة على النقط المدرجة فيها.

وخلال دورة 13 مارس 2018 فان الموافقة على النقط الثلاثة كان اختياريا من طرف جميع الأطراف ودائما استعمال كلمة تمرير في غير محلها ،أما الحديث عن التناقض في المبالغ فيما يخص الفرق بين المبلغ المقدم ببرمجة الفائض خلال دورة 07 فبراير 2018 والمقدر ب996.559,94درهم والمبلغ المقدم خلال دورة 13مارس 2018 والمقدر 1.244.791,92  درهم والذي خصم منه مبلغ  248.231,98  درهم  للمجموعة الجماعات الترابية فللإشارة  فان هذه الأخيرة أعفت الجماعة من تسديد المبلغ المخصص لها وقد سبق لنا أن قدمنا التوضيحات في هذا الشأن خلال الدورة .

    و ما أثار استغراب السادة الأعضاء المصطفين إلى جانب المعارضة من قيام رئيس المجلس بلجوئه إلىالاعتمادات المنقولة فهذا يدخل في إطار اختصاصات رئيس المجلس كسلطة تنفيذية بالجماعة وما تعلق بالجهل بالمستجدات القانونيةفان صدور قرار السيدوزير الداخلية رقم 672 . 18 الذي أضاف الخازن الإقليميإلى لجنة فتح الاظرفة كان بتاريخ 26 مارس 2018أما بالنسبة للإعلانعن فتح الأظرفة صدر بتاريخ21 مارس 2018 مما تطلب إعادة هذه العملية من جديد مع الأخذ بعين الاعتبار المستجدات القانونية .

وبالنسبة لبرنامج عمل الجماعة فقد وصل إلى مراحله الأخيرة في الانجاز وتتحمل المعارضة المسؤولية كاملة في هذا التأخير نظرا لمعارضتها لجميع النقط الهادفة إلى النهوض بالمصلحة العامة ، ومن السهل أن تتمادى المعارضة في الادعاءات المغرضة والتي لا أساس لها من الصحة ولكن مؤشرات التنمية التي وصلت إليها الجماعة في البنية التحتية تتحدث عن نفسها :

الماء الصالح للشرب

2003 : 20 في المائة

2018 : 98 في المائة

الكهرباء

2003 : 4.5 في المائة

2018 : 99 في المائة

المسالك : تم انجاز أكثر من 160 كلم

وفي الأخير فإن الأعضاء المصطفين إلى جانب المعارضة بالجماعة ،يمارسون المعارضة من أجل المعارضة وليس من أجل المصلحة العامة كما يدعون ، والدليل رفضهم  لمجموعة  من المشاريع الهامة  بدون مبرر ، وأغلبها لا تتعلق برئاسةالمجلس وسياسة الرئيس كما يدعون ، وكأمثلة على ذلك :

  • فض مشروع تصميم التهيئة لجماعة أكودي نلخير
  • رفض بيع منتوج الخروب
  • رفض اتفاقية شراكة حول إحداث جمعية إقليم أزيلال للموارد البشرية
  • رفضاتفاقية شراكة حول إحداث مجموعة الجماعات الترابية لحفظ الصحة ونقل الجرحى ونقل الأموات وتدبير الآليات
  • رفضاتفاقية شراكة حول بناء مقر لهده المجموعة
  • رفضاتفاقية شراكة بين الجماعة والمجلس الإقليمي بشأن انضمام هدا الأخير لمجموعة الجماعات الأطلسين الكبير والمتوسط
  • رفضاتفاقية شراكة بين الجماعة والمديرية الإقليمية للتعليم بأزيلال و جمعية الوصل للنقل المدرسي العمومي بشأن توفير النقل المدرسي لتلاميذافرضن – تلموضعت –تغروين .
  • رفض الاحتلال المؤقت للملك الغابوي لمشروع الرابط بين ازيلال وايت مازيغ عبر الموضع باكودي نلخير على طول 20 كلم كلف ميزانية الدولة حوالي 35 مليون درهم
  • بالإضافة إلى رفض برمجة شراء حافلة جديدة للنقل المدرسي لدواوير ايت عرفة تمثنا وتمنايت و إنجاز مسلكين طرقيين لفك العزلة على المواطنين بما فيها دوار أخداش التابع لأحد المصطفين بالمعارضة ودوار تداوت.

وأخيرا فإن كل ما تم نشره لا يمت للحقيقة بصلة ، ويعتبر تضليلا للرأي العام.

عن رئاسة وأعضاء الاغلبية بالمجلس الجماعي لاكودي نلخير

 

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

‘تحفيز الشباب على خوص غمار المقاولة’ محور مهرجان شبابي تحفيزي بورزازات يوم 3 نونبر الجاري

في إطار مشاريعها الهادفة إلى تشجيع روح المقاولة الشابة و التحفيز على تحقيق سبل النجاح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *