السبت , مارس 23 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / اخبار دولية / ورزازات .. اختتام أشغال الورش الدولي لوضع تصور شمولي للإقلاع التنموي لورزازات الكبرى

ورزازات .. اختتام أشغال الورش الدولي لوضع تصور شمولي للإقلاع التنموي لورزازات الكبرى

ورزازات - مروان قراب

اختتمت صباح اليوم بقصر المؤتمرات بورزازات، أشغال الورش الدولي لورزازات الكبرى الذي امتد على مدى 15 يوما بحضور السيد عبد الرزاق المنصوري عامل الإقليم، و رئيس المجلس الجماعي لورزازات ورئيس رئيس المجلس الجماعي لترميكت و ورئيس المجلس الإقليمي لورزازات ورئيس جمعية الأوراش الدولية و ممثلي المصالح المركزية، والإقليمية ومنتخبون وممثلي الجمعيات و المشاركين من مختلف الدول وباقي المدن المغربية.

وشكلت أيام هذا الورش الدولي الذي يروم إلى وضع تصور شمولي للإقلاع التنموي لورزازات الكبرى، بتعاون مع الجمعية الفرنسية “les ateliers internationaux “، تحت شعار:
« le Grand Ouarzazate, une ville oasienne du 21 èmesiècle : ancrage historique et visibilité internationale »، فرصة سانحة لتقديم تشخيص عن ورزازات  الكبرى وإمكانياتها ، والتي من خلالها  تداول المشاركون مختلف نقاط القوة والاكراهات التي تواجه تنمية ورزازات الكبرى، الشيء الذي ساعد وبشكل كبير في اقتراح الحلول وضبط مسارات العمل المرتبطة بوضعية هيكلة المشاريع الاستثمارية.

وخلال هذا اللقاء الختامي رحب عامل الإقليم السيد عبد الرزاق المنصوري في كلمته بالوزير السابق في الحكومة الفرنسية ورئيس الجمعية الفرنسية وباقي الحضور، وأثنى على العمل والجهد الذي بدلوه كل المهندسين الخبراء الذين قدموا من مختلف الدول الصديقة للمغرب لتنشيط هذه الورشات التي واكبناها عن كتب، مشيرا إلى أن عمالة الإقليم لن تتخدر أي جهد في إنجاح ومواكبة هذا العمل القيم .

وأكد عبد الرحمان الدريسي رئيس مجلس الجماعة الترابية لورزازات في كلمته، إن احتضان مدينة ورزازات لمثل هذه التظاهرة المتميزة تعكس بعدا دوليا، و تؤثر بالإيجاب على تنمية ورزازات الكبرى.

وأضاف، إن المناقشات وتبادل الآراء داخل الورش كانت دائما ناجحة ومهمة، ومكن ذلك في نجاح الأشواط التي قطعناها معا وأيضا تفاؤلنا للوصول إلى تنمية مستدامة في منطقتنا، مشيرا إلى إحساس الجميع بأهمية هذه المناقشات بمعية المشاركين لإرادتهم القوية للرفع من التحديات التي تنتظرنا، مؤكدا كذلك أن العمل الجاد سوف يكون أساسا للجماعة الترابية ورزازات نظيرتها بترميكت.

وفي تصريحه للجريدة ابرز السيد عبد الله اودادن رئيس الجماعة الترابية ترميكت أهمية هذه الورشات التي انكبوا خلالها الخبراء الدوليين والمحليين على العمل والتباحث في مجموعة من القضايا دات بعد تنموي واعد، والفرص المتاحة في الجماعتين التي تشكيلان قطبا حضاريا وقرويا في آن واحد  في سبيل تنمية حقيقية ومستدامة لورزازات الكبرى.

واختتم اللقاء بتقديم المجموعات الثلاث التي اشتغلت على عمل الورشات طيلة 15 يوما، وبعرض مستخرجاتها والتوصيات والتفاعل مع تدخلات الحاضرين والمشاركين.

عن kasbahnews01

شاهد أيضاً

المغرب يؤكد أمام مجلس الأمن والسلم في الاتحاد الإفريقي الحاجة إلى مقاربة شاملة ومتعدد الأبعاد والقطاعات في محاربة الإرهاب

و م ع أديس أبابا –  أكد المغرب أمام مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الإفريقي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *