السبت , مارس 23 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية / درعة تافيلالت / اخبار زاكورة / زاكورة تحتضن الدورة الثالثة للمهرجان الجهوي قصور وقصبات من 19 إلى 21 أكتوبر الجاري

زاكورة تحتضن الدورة الثالثة للمهرجان الجهوي قصور وقصبات من 19 إلى 21 أكتوبر الجاري

و.م.ع

تنظم جمعية التنمية السياحية لتاكونيت ولكتاوة (إقليم زاكورة)، خلال الفترة من 19 إلى 21 أكتوبر الجاري، الدورة الثالثة للمهرجان الجهوي قصور وقصبات.

وذكر بلاغ للمنظمين أن هذه الدورة، التي سيحتضنها مركز تاكونيت، ستنظم تحت شعار “التنوع الثقافي لقصور وقصبات واحة كتاوة دعامة أساسية للتنمية السياحية بالمنطقة”، بمشاركة عدد من المؤسسات والفاعلين المحليين.

وتهدف الدورة الثالثة من المهرجان، التي تنعقد بتعاون، على الخصوص، مع عمالة إقليم زاكورة، والمجلس الجماعي لتاكونيت، والمجلس الإقليمي لزاكورة، ووكالة تنمية مناطق الواحات وشجر الأركان، إلى تشجيع المبادرات الفردية والجماعية الهادفة إلى خلق فضاءات تنموية والتأكيد على أهمية السياحة في التنمية المحلية.

كما يروم المساهمة في جعل الفن وسيلة للتربية على المواطنة والاختلاف والتسامح، وجعله موعدا سنويا يساهم في تنمية المنطقة على المستويات الثقافية والسياحية والاقتصادية.

وأوضح البلاغ أن هذا الموعد الثقافي والسياحي يتوخى أن يشكل مناسبة للشباب للتعبير عن إمكانياتهم الفنية والإبداعية، وترسيخ ثقافة العمل التطوعي بتاكونيت وكتاوة، بالإضافة إلى التعرف على التجارب الفنية التي تزخر بها المنطقة.

ومن المنتظر أن تنظم ندوات ومحاضرات تناقش عدة مواضيع تهم التنمية السياحية والثقافية في المنطقة، وتنظيم ورشات تكوينية، وسباق على الطريق، وسهرات فنية تحييها الفرق الفلكلورية والموسيقية التي تنشط بالمنطقة وبجهة درعة-تافيلالت، بالإضافة إلى أنشطة خاصة بالأطفال.

وبرمجت إدارة المهرجان أنشطة متنوعة لنساء المنطقة، تتضمن ورشات تكوينية في الصناعة التقليدية، ولقاءات تواصلية بين النساء وبعض الفعاليات الجمعوية النشيطة في المنطقة.

وسيتضمن المهرجان فضاءات للصناعة التقليدية التي ستعرض أهم المنتوجات التي تزخر بها المنطقة، مع إقامة فضاء آخر للمنتوجات الفلاحية بإقليم زاكورة.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

بشرى لساكنة ورزازات.. الماء الشروب من سد تيويين سيشرع استغلاله في دجنبر 2018

تعرف مدينتا ورزازات وزاكورة جملة من المشاريع قيد الإنجاز تروم تقوية التزويد بالماء الشروب لفائدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *