أخبار عاجلة

اللجنة الجهوية للتكفل بالنساء والأطفال ضحايا العنف بالرشيدية تعقد اجتماها الأول لسنة 2024

الرشيديىة  –  اجتمعت اللجنة الجهوية للتكفل بالنساء والأطفال ضحايا العنف أمس الخميس بمحكمة الاستئناف بالرشيدية، في إطار دورتها الاولي برسم سنة 2024، لدراسة موضوع ” التسول بالأطفال أية حماية..؟” .

وخلال هذا اللقاء الذي ترأسه رئيس اللجنة، الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرشيدية، السيد محمد الخياطي، بحضور جميع أعضاء اللجنة الجهوية، وممثلي المصالح والقطاعات المتدخلة وفعاليات المجتمع المدني بما فيها الحقوقية والاجتماعية، تم عرض تقييم خطة عمل اللجنة الجهوية للتكفل بالنساء ضحايا العنف للسنة المنصرمة، وتقديم الأهداف الاستراتيجية لخطة عمل اللجنة برسم سنة 2024. وتقديم عرض ومناقشته حول ” التسول بالأطفال أية حماية..؟”.

وفي هذا السياق نوه السيد محمد الخياطي، الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالدور الكبير الذي يقوم به أعضاء اللجنة الجهوية للتكفل بالنساء والاطفال ضحايا العنف من خلال معالجة مجموعة من القضايا التي تدخل في مهامها، وكذا تتبع ومواكبة الشكايات وحالات العنف التي تسجل بالدائرة القضائية لمحكمة الاستئناف بالرشيدية.

من جهته تطرق نائب الوكيل العام للملك، السيد أحمد الفكاك، المكلف خلال عرض قدمه حول” استغلال الأطفال في التسول أية حماية؟ ” تضمن ثلاثة محاور، همت التدخل المؤسساتي للحد من الظاهرة استعرض من خلالها معطيات بالأرقام لظاهرة التسول بالأطفال، ودور المؤسسات العمومية وكل المتدخلين في الحد من الظاهرة، ثم (الإطار القانوني الدولي والوطني لحماية الأطفال والحد من الظاهرة).

كما تم عرض ومناقشة المواثيق الدولية لحقوق الطفل والبروتوكولين الملحقين بها ، و دستور المملكة المغربية الذي كرس عدة مبادئ لحماية الطفولة ، بالإضافة إلى مدونة الأسرة وقانون المسطرة الجنائية والقانون الجنائي والسياسة المندمجة لحماية الطفولة و اتفاقيات الشراكة التي وقعها المغرب في هذا المجال ، كما استعرض ايضا عقوبات لأحكام قضائية في حالات للتسول بالأطفال  و الإتجار بالبشر، وعرض اليات التكفل وانواعه سواء التكفل القضائي والتكفل الاجتماعي والمبادئ التي تحكم مسار التكفل والمراحل الأساسية لمسار التكفل ودور قاضي الأحداث في معالجة حالات التسول بالأطفال واستغلالهم.

وخلال هذا الاجتماع، قدم المنسق الجهوي للتعاون الوطني بدرعة تافيلالت، عرضا حول مؤسسات الرعاية الاجتماعية ودورها كٱلية التي تساهم في محاربة استغلال الأطفال في التسول تطرق كالإطار القانوني لمؤسسات الرعاية الاجتماعية بالجهة، وابرز في هذا السياق مجموعة من المعطيات حول مؤسسات الرعاية ومقترحات لتطوير المنظومة والآفاق المستقبلية.

وناقش المشاركون في اللقاء تقاريره وعرض تجاربهم في مجال حماية الطفولة ومحاربة الظاهرة انطلاقا وعرض حالات تم الاشتغال عليها وطرحهم لمقترحات وحلول لعدة قضايا ومشاكل للحد من الظاهرة، كما خلص اللقاء إلى تضافر الجهود والتنسيق والتواصل بين جميع مكونات اللجنة، وكذا التبليغ لدى الجهات المختصة عن كل الحالات، والوقوف على مختلف الإشكاليات المتعلقة بقضايا المرأة والطفل ورصد كافة الصعوبات التي تعيق المتدخلين في عملية التكفل والتنسيق فيما بينهم.

شاهد أيضاً

تنغير.. اسماعيل هيكل يترأس اجتماعا لمواكبة وتتبع مشاريع القطاع الصحي بالإقليم

تنغير – ترأس السيد اسماعيل هيكل، عامل إقليم تنغير، أمس الأربعاء وبحضور ممثل وزير الصحة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *