أخبار عاجلة

“16 الف درهم” تضع رئيس جماعة بإقليم ورزازات في قفص الاتهام

ورزازات/ جماعة تزناخت – وجه 8 أعضاء من المجلس الجماعي لتزناخت، التابع إداريا لإقليم ورزازات، ضمنهم نائب رئيس المجلس ومستشارات ومستشارون بالمجلس، رسالة مكتوبة إلى عامل إقليم ورزازات، مرفوقة بلائحة تحمل أسمائهم وتوقيعاتهم، حول موضوع مخالفة جسيمة ذات طابع مالي ضد رئيس مجلس جماعة تزناخت المنتمي لحزب الاصالة والمعاصرة.

وبحسب الرسالة التي تتوفر جريدة قصبة نبوز بنسخة منها، والتي تشير إلى أن رئيس جماعة تزناخت، وبعد تأكدهم أنه ارتكب خطأ جسيما يتمثل في تواطئ واضح ضد مالية الجماعة مع شخص استفادة من وثيقة ادارية، حيث منحه شهادة ابراء الذمة اتجاه الجماعة بتاريخ 28 مارس 2022.

وجاء في الرسالة ذاتها أن الشخص المستفيد من شهادة ابراء الذمة تبث لهم أن ما كان بذمته منذ سنة 2011 إلى غاية شهر ماي من سنة 2024، ما مجموعه (16الف و500) درهما ما يكتسي طابع مالي يلحق ضررا مباشرا بمصالح الجماعة، وفقا للمادتين 64 و65 من القانون التنظيمي (113/ 14) المتعلق بالجماعات.

كما أشار الأعضاء الموقعون على الرسالة، إلى أن هذه المخالفة المالية تنتهك القوانين التنظيمية وتضر بالشفافية والمصداقية التي يجب أن تتمتع بها قيادة المجلس الجماعي، معبرين عن استيائهم من هذا التصرف غير المسؤول وما قد ينتج عنه من تبعات سلبية على سير العمل الجماعي والمصلحة العامة.

وفي نفس السياق توصلت الجريدة بنسخة من شكاية مكتوبة وقع عليها نفس الأعضاء موجهة أيضا إلى عامل الإقليم، ضد النائب الرابع لرئيس المجلس بشأن حالة تنافي وتنازع المصالح، والذي تربطه وفقا للشكاية علاقة مصالح بالجماعة من خلال محلين تجاريين للكراء بزنقة سيدي بلال بمركز تازناخت، وتربط والده هو الاخر نفس علاقة المصالح بالجماعة من خلال محل تجاري للكراء بنفس العنوان.

ولفت الموقعون على الشكاية، أن ما جاء في مقتضيات المادة 65 من القانون التنظيمي (113/ 14) المتعلق بالجماعات، في إشارة الى الاصول المباشرة، حالة “ﺍﻻب”، ان المعني بالأمر في الموضوع وباقي الورثة الذين تمت مراسلتهم وإشعارهم بضرورة الأداء تقاعسوا على أداء ما بذمتهم لصالح الجماعة منذ اكتر من خمس سنوات معتبرين هذه التجاوزات مخالفة ذات طابع مالي تلحق ضررا بمصالح الجماعة وفقا للمادتين 64 و65 من نفس القانون.

وأكدوا، أن هاتين الخطوتين تأتيان حفاظا على المصلحة الجماعية وصونا للمال العام، مطالبين بفتح تحقيق جاد ومستقل في هذه القضية لكشف جميع الملابسات والحقائق المرتبطة بها.

ودعوا إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة لمحاسبة المتورطين وضمان عدم تكرار مثل هذه المخالفات مستقبلا، حرصا على خدمة السكان والدفاع عن حقوقهم بما يضمن التنمية المستدامة والمصلحة الجماعية في إطار من الشفافية والنزاهة.

وللاشارة، فإن مجلس جماعة تازناخت بإقليم ورزازات، يتشكل من 16 عضوا، علما ان عدد الاعضاء الموقعون على المراسلة، والشكاية الموجهتين الى عامل إقليم ورزازات، يبلغ 8 اعضاء ما يشكل نصف تشكيلة المجلس.

شاهد أيضاً

تنغير.. اسماعيل هيكل يترأس اجتماعا لمواكبة وتتبع مشاريع القطاع الصحي بالإقليم

تنغير – ترأس السيد اسماعيل هيكل، عامل إقليم تنغير، أمس الأربعاء وبحضور ممثل وزير الصحة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *