صادقت غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة درعة تافيلالت، خلال دورتها العادية الأولى لجمعيتها العامة برسم سنة 2020، المنعقدة بورزازات، على العديد من النقاط المدرجة في جدول أعمالها..

وبالمناسبة، أبرز محمد الأنصاري رئيس الغرفة في كلمته الافتتاحية، عمل الغرفة خلال السنة الرابعة من ولايتها الانتخابية، الحافلة بمجموعة من الانجازات، مشيرا إلى التركيز خلال هذه الولاية على مجموعة من البرامج والأنشطة التواصلية الموجهة لفائدة مختلف القطاعات.

وأكد، أن الغرفة نظمت مناظرة جهوية حول التجارة والصناعة والخدمات خلال شهر مارس من السنة الماضية بزاكورة، بشراكة مع وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، والمجلس الإقليمي لزاكورة، تميزت بحضور الوزير.

وأضاف الأنصاري، أن الغرفة تمكنت مطلع السنة الجارية، من الشروع في تنزيل فعلي لمضامين الاتفاقية المتعلقة بالمخطط التنموي الخاص بغرفة التجارة و الصناعة والخدمات للجهة، مؤكدا على إنهاء مرحلة التشخيص المتعلقة بكافة الاوراش، خاصة المتعلقة بالحكامة الجيدة والخدمات ذات القيمة التنافسية، بالإضافة إلى تنزيل منظومة الجودة، التي ستسهم في إعطاء دفعة نوعية جديدة لعمل هذه المؤسسة المهنية كما جاء في كلمته.

وهكذا وافق أعضاء الجمعية العامة خلال هذه الدورة، التي ترأسها السيد محمد الأنصاري بحضور ممثلة عامل إقليم ورزازات، السيدة كريمة النجدي، والمندوب الإقليمي لوزارة التجارة والصناعة والاقتصاد الأخضر والرقمي بورزازات السيد محمد عامري، على مشروع برنامج عمل الغرفة برسم سنة 2020.

كما صادق الأعضاء على ملحق اتفاقية، تتعلق بمخطط التنمية الخاص بغرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة درعة تافيلالت.

وصادق بالإجماع، على محضر الدورة العادية الثالثة للجمعية العامة للغرفة برسم، 2019 المنعقدة بالرشيدية بتاريخ 23 أكتوبر 2019.

وهمت المصادقة بالإجماع، التقرير الأدبي للغرفة برسم سنة 2019، والمصادقة على الحساب الإداري للغرفة لنفس السنة.

وتم خلال هذه الدورة المنعقدة بالمقر المركزي للغرفة بمدينة ورزازات، المصادقة بالإجماع، على مشروع الميزانية لسنة 2020.

وفي ختام أشغالها، تلا السيد عبد العزيز تامر نائب مقرر الجلسة، برقية الولاء المرفوعة إلى جلالة الملك محمد السادس نصره الله، نيابة عن رئيس الغرفة.