الجمعة , ديسمبر 2 2022

إقليم تنغير السيد صديقي يزور مشاريع للتنمية الفلاحية والقروية

تنغير – قام، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، السيد محمد صديقي، اليوم السبت، بزيارة ميدانية لإقليم تنغير أشرف خلالها على تفقد عدة مشاريع للتنمية الفلاحية والقروية بالإقليم عبئ لها استثمار بحوالي 1,35 مليار درهم.

ورافق، الوزير في هذه الزيارة التفقدية وفد يتقدمه عامل إقليم تنغير ورئيس جهة درعة-تافيلالت ورئيس الغرفة الفلاحية لدرعة-تافيلالت ورئيس المجلس الإقليمي لتنغير وبرلمانيين ومنتخبين محليين ومسؤولين بالوزارة، تفقد عدة مشاريع للتنمية الفلاحية والقروية، بغية تنزيل المخطط الجهوي لاستراتيجية الجيل الأخضر على مستوى الإقليم.

وحسب بلاغ الوزارة، اطلع الوزير بقلعة مكونة على برنامج التهيئة الهيدروفلاحية لإقليم تنغير لسنتي 2022 و2023 ويشمل تهيئة 50 كلم من قنوات الري و7 منشآت فنية لتجميع مياه الأمطار وحماية الأراضي الفلاحية على طول 8 كلم، وبلغت التكلفة الإجمالية لهذه المشاريع ما مجموع 63 مليون درهم ستمكن من تحقيق اقتصاد في المياه.

كما اطلع الوزير على برنامج فك العزلة عن المجالات القروية على مستوى إقليم تنغير.مكن هذا البرنامج من فك العزلة عن 41 دوار من خلال بناء 42 كلم من الطرق فيالفترة 2018-2021 بغلاف مالي يفوق 60 مليون درهم.وسيمكن البرنامج للفترة 2022-2023 من إنجاز32 كلم من الطرق بغلاف يفوق 23.4 مليون درهم.

وبالمناسبة، تمت زيارة  دار الورد التي تعتبر منصة للتوريج والتسويق للورد العطري المطابق لمعايير الجودة، وتعتبر هذه المعلمة فضاءا لتقوية قدرات المنتجين المنخرطين في الفدرالية المهنية المغربية للورد العطري (FIMAROSE).

وانتقل الوزير صديقي والوفد المرافق له إلى الضفة اليمنى لوادي أمكون بضواحي مركز قلعة مكونة لتفقد القنطرة التي تربط  بين الضفتين بحيت مكنت من فك العزلة عن 10 دواوير وتيسير نقل عوامل الإنتاج وتسويق المنتوجات الفلاحية.

وقد تم الاطلاع على حصيلة برنامج تنمية سلسلة الورد العطري في إطار مخطط المغرب الأخضر، حيث تم بناء وتجهيز دار الورد وتجهيز 14 وحدة لتقطير الورد بحوض دادس وترميز الورد العطري وماء الورد قلعة مكونة.

على مستوى قلعة مكونة، تمت زيارة ضيعة للورود والاطلاع على مشروع تجميع الورد حول وحدة للتثمين والتعبئة.

ويهدف هذا المشروع إلى تجميع 100 منتج للورد العطري على مساحة 647 هكتار مجهزة بالري الموضعي، لبلوغ إنتاج وتثمين 2900 طن من الورد العطري، ويبلغ الاستثمار الإجمالي المخصص لهذا المشروع حوالي 28 مليون درهم.

شاهد أيضاً

عواطف حيار: المملكة انخرطت مبكرا وبشكل فعال من أجل تعزيز حقوق المرأة المغربية

أكدت وزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة، السيدة عواطف حيار، اليوم الاثنين، بمراكش، أن “المملكة انخرطت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *